تطبيقات ألعاب المحمول تشكل سوق واسع من المستخدمين الناشطين، فعلى سبيل المثال نجد ثلثي مستخدمي المحمول في الولايات المتحدة يلعبون ألعاباً عليه وهذه النسبة تنطبق تقريباً على باقي بلاد العالم. بالإضافة إلى ذلك، فإن هذا النوع من الإعلان يخلق ارتباطاً عاطفياً مع المستخدمين يندر أن يوجد في حالة الإعلانات المطبوعة أو المصورة. فاللاعبون يلعبون اللعبة عدة مرات في أوقات وأماكن مختلفة ويختبرون مشاعر مختلفة خلال لعبهم لهذه اللعبة مما يجعلهم بطريقة ما مرتبطين شعورياً بها.

وهذا يخلق فرصة للتواصل اليومي مع هؤلاء المستخدمين وتقديم المحتوى الإعلاني الذي يستفيد من هذه الحالة التي خلقتها اللعبة. وبالتالي سيزيد الوقت الذي يشاهد فيه المستهلك منتجك مع اختلاف نوعي عن الإعلانات التقليدية حيث يذهب هو للعب والاستمتاع باللعبة وبالتالي يرى إعلان في هذا الإطار بدلاً من أن يقحم عليه خلال مشاهدته لمسلسل مثلاً.